نهاية العالم 2018

إعلان أدسنس

آخر المواضيع

breaking/أندرويد/9
أندرويد

الخميس، 3 أغسطس 2017

أغسطس 03, 2017

تكبير النص تصغير النص أعادة للحجم الطبيعي
وتوصل علماء الفيزياء الفلكية من الولايات المتحدة في سياق الدراسات التي اجروها خلال السنوات الماضية ، الى ان الشمس قد انخفض نشاطها بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية نتيجة عوامل عدة، لذا حددوا 2047 تأريخا لبدء نهاية العالم.
وذكر العلماء، أن النشاط الشمسي قد انخفض بشكل ملحوظ في السنوات الأخيرة، مشيرين الى ان انخفاض نشاط الشمس الى مستوى خطر، يؤدي بدوره إلى تقلص الغلاف الشمسي، مما يعني بداية لنهاية العالم،حسب ما نقله موقع سبوتنك الروسي.
و يقصد بالنشاط الشمسي التغيرات الدورية التي تحدث في خواص الشمس ويكون مقترنا بأعاصير من غازاتها الساخنة وتغيرات مستمرة في مجالها المغناطيسي.
ويظهر هذا النشاط الشمسي في زيادة واضحة للبقع الشمسية ومواقعها عبر الدائرة الاستوائية للشمس، وتبلغ دورة البقع الشمسية في المتوسط نحو 11 عاما،وقد تتغير الدورة فيما بين 9 إلى 13 عام ،ويصل متوسط عدد البقع الشمسية بين 0-5 في حالة عدم النشاط إلى نحو 1000 بقعة أو أكثر في وقت النشاط حيث وصل عدد البقع الشمسية نحو 200 بقعة في نشاطها عام 1960 .
بالإضافة إلى تلك الظاهرة تحدث أنبعاثات غازية وإشعاعية غير منتظمة في هيئة انفجارات شمسية ، وتغيرات في ريح شمسية وبعض الأعاصير الشمسية ووابلات  من البروتونات ، كما تحدث من غير انتظام نافورات غازية هائلة.
ومع أن درجة حرارة البقع الشمسية تكون أقل بنحو 1000 درجة من بقية سطح الشمس إلا أن الشمس تشع طاقة أكبر نسبيا أثناء فترة نشاطها بالمقارنة بفترة ركودها ،تنتج تلك الطاقة الزائدة من المناطق الأكثر سخونة من تلك البقع الشمسية. وتؤثر البقع الشمسية على الجو والطقس على الأرض ، كما تؤثر على الأقمار الصناعية ، وكذلك على الأجهزة الإلكترونية على الأرض .
مقالات